الوزان: «عارف للطاقة» تبدأ الإنتاج من مشروع للغاز في أميركا

القبس - 13/05/2009
قال الرئيس التنفيذي في شركة عارف للطاقة طارق الوزان ان الشركة بدأت في الانتاج الاولي للبئرين الاول والثاني في مشروع «عارف» والخاص بامتياز الحفر وانتاج النفط والغاز في ولاية تكساس الاميركية، وذلك بعد الانتهاء من عمليات التصديع اللازم لهما بمعدل تقديري يتراوح بين 3.5 و4 ملايين قدم مكعبة من الغاز يوميا.

بالاضافة الى كميات تقارب 800 الى 900 برميل نفط يوميا من نوعية النفط الحلو، وهو اعلى قيمة من خام غرب تكساس.

وبين الوزان خلال مؤتمر صحفي اقامته الشركة امس للاعلان عن الانتاج الفعلي للمشروع ان الاستثمار في المشروع لا يتركز على الانتاج فقط، ولكن بالاستمرار الفعلي في تطوير المشروع والوصول الى الانتاج المستهدف.

وقال الوزان ان نتائج العينات الاولية بينت انخفاض الكبريت بنسب كبيرة في المنتج مما يعزز من قدرته على المنافسة في السوق العالمي، مما يعني ان سعر البرميل سيكون له قيمة مضافة تزيد على 5 دولارات على اسعار الـ WTI.

لافتا الى ان اسعار الغاز العالمية الحالية تتراوح ما بين 3.5 ـــ 3.75 دولارات بينما من المتوقع ان يصل سعر الغاز في المنطقة الى حدود ال‍‍ـ 4 دولارات، وذلك لارتفاع الخصائص الحرارية للمنتج.

وعن ما تقوم به «عارف للطاقة» في الوقت الراهن في المشروع، بين الوزان انهم يعملون حاليا على عملية التصديع للبئر الثالث تمهيدا لبدء الانتاج الاولي منه خلال بضعة اسابيع، وتتوقع الشركة ان تكون نتائج هذه البئر ايجابية بشكل يفوق نتائج البئرين الاول والثاني.
 
وأشار الى انه تم الاتفاق مع احدى الشركات العالمية التي تدير عملياتها الاستكشافية والانتاجية بالقرب من موقع المشروع على تبادل المعلومات، بحيث تشمل معلومات خاصة عن عدة آبار وعينات للصخور والانتاج، وكذلك السجلات الكهربائية.

واضاف ان برنامج الحفر مدروس ونجم عنه استكمال عمليات الحفر الأفقي الثنائي لعدد 3 آبار ضمن مساحة المشروع، وتم تأكيد وجود الغاز في الطبقة الاولى بكميات تجارية مع وجود ما يقارب اربعة اضعاف تلك الكميات في الطبقة الثانية من الآبار.

وقال ان عارف للطاقة بصدد التعاقد مع مكتب مختص لعمل دراسة يتم فيها تقدير المحتوى والاحتياطيات الهيدروكربونية والقدرة الانتاجية المتوقعة للبئرين الاوليين، والتي بدورها ستشكل اساس التقديرات المالية للمشروع.
ويتوقع ان تظهر النتائج خلال الربع الثالث من العام الحالي، كما تم الاتفاق مبدئيا مع احدى الشركات المختصة لبناء خط انابيب يربط الكميات المنتجة من المشروع بشبكة الغاز في المقاطعة، وذلك من شأنه سيمهد الطريق للانتاج التجاري من المشروع، حيث يتم حاليا بيع النفط الخام من خلال وسائل نقل اخرى.

مشيرا الى اعلان عدد من الشركات النفطية العاملة في مناطق قريبة من المشروع عن استكشافاتها وبدء انتاجها الفعلي للغاز الطبيعي.

وعن حجم مديونيات عارف قال الوزان ان اجمالي المديونية على الشركة لا يتجاوز 2.5 مليون دينار، ولا تعاني من اي مشاكل في عملية الاقراض بالاضافة الى ان اصول الشركة جيدة وتفوق رأس المال.

كما ان احدث اكتشافات شركة «كويت إنرجي» في مصر سيساهم في ارباح الشركة لهذا العام بشكل كبير حيث تعد «عارف» اكبر الملاك فيها وتمتلك حصة 18 في المائة بعد زيادة رأس المال المؤخرة.

ومن جانبه، اوضح نائب رئيس مجلس الادارة في الشركة ابراهيم الخزام ان المشروع هو عبارة عن امتياز للحفر وانتاج النفط والغاز ضمن مساحة تبلغ 77 الف فدان في مقاطعة ديويت في الولايات المتحدة.

واضاف الخزام ان الشركة بدأت في الاستثمار في هذا المشروع في سبتمبر 2007 بناء على نتائج الدراسة الفنية المعدة من قبل مكتب «نيذر لاند سيوتل» وشركائهم، واثبتت وجود كميات من الغاز الطبيعي في طبقة تدعى الاوستن تشولك.

وأشار الى ان الشركة تمتلك 50 في المائة في المشروع بينما يوجد شركاء اميركيون آخرون هم شركة «جيوساوثران انرجي» والتي تملك 37.5 في المائة وشركة «ويبر انرجي» وتمتلك 12.5 في المائة.

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×