المؤشرات
  • داو جونز 25,355.02 58.20 0.23 %
  • نازداك 7,201.49 46.39 0.64 %
  • إس اند بي 500 2,729.66 6.61 0.24 %
  • نايمكس 55.60 0.38 0.67 %
  • الذهب 1,221.90 1.00 0.08 %

اقتصاديون يغيرون العالم بأفكارهم من وراء الكواليس

أرقام - 05/09/2015
ألقى "بيزنيس إنسايدر" الضوء على مجموعة من الخبراء الاقتصاديين الذين يحاولون من خلال أفكارهم البارزة تغيير العالم.

1- "ها-جون تشانغ"، جامعة كامبريدج

تخرج في: جامعة سيول الوطنية.

فكرته: أن الدول المتقدمة تتحدث كثيراً عن السوق الحرة ولكنها في حقيقة الأمر تستخدم سلطتها وقوتها المالية للتربح على حساب الاقتصادات النامية.

وتعد فكرة "تشانغ" محورية، وترتكز على دور المؤسسات الدولية مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في الاقتصاد العالمي.

وناقش السيد "تشانغ" في كتب مثل "Kicking Away the ladder" و”The Myth of free trade” أن حكومات الاقتصادات الكبرى تساعد شركاتها، في حين توعظ الدول النامية بفوائد السوق الحرة.



2- كاثرين بيكر، كلية كولومبيا للقانون

تخرجت في: جامعة فرايبورغ.

فكرتها: يجب تعليق دور القانون بالنسبة للأسواق المالية في الأزمات أو أن النظام بأكمله سينهار.

توصلت "بيكر" إلى أنه في أوقات الأزمات، فإن التنظيمات التي تبني الأسواق لا تستحق حتى الأوراق التي تُطبع عليها، لأن السلطة السياسية هي القوى المحركة وراء ما يحدث في تلك اللحظة.



3- "تشارلز كالوموريز، كلية كولومبيا للأعمال

تخرج في: جامعة يل.

فكرته: الانهيارات المالية لا تحدث عشوائيا وليست حتمية، فهي تأتي من مساومات معقدة بين السياسيين والمصرفيين تخرج عن سيطرة الحكومة، وهو أحد الأسباب التي جعلت أمريكا تتعرض لاثنتى عشرة أزمة مصرفية كبرى منذ عام 1840، في حين لم تشهد كندا أياً من ذلك.



4- جون دانيلسون، كلية لندن للاقتصاد

تخرج في: جامعة دوك.

فكرته: أن نماذج المخاطرة بشكل عام يكون لها نفس النتائج، حتى لو كانت الأساسيات المالية مختلفة.



5- "ماريان برتراند"، جامعة شيكاغو "بوث" لإدارة الأعمال

تخرجت في: جامعة بروكسل.

فكرتها: يتم مكافأة المديرين التنفيذين بسبب الحظ وليس الأداء، كما أن أرباب العمل يحكمون على المتقدمين بأسمائهم بقدر أكبر من مؤهلاتهم.



6- ألفين روث، جامعتي هارفارد وستانفورد.

تخرج في: جامعة كولومبيا.

فكرته: لسنا بحاجة إلى المال لعمل سوق مستقر لشيء ما.

وقد حصل "روث" إلى جانب"ليود شابلي" على جائزة "نوبل" في عام 2012 بسبب ما أوضحه أن الناس يمكنهم خلق سوق يعتمد على مقايضة المنافع المتبادلة بدلاً من الأموال لإشباع حاجة ما.



7- ريتشارد بورتس، كلية لندن للأعمال

تخرج في: جامعة يل.

فكرته: يمكن لحاملي السندات التعاون معاً للحصول على امتيازات من المقترضين.

ووضع أستاذ الاقتصاد بكلية لندن للأعمال أساسيات العمل الجماعي الذي يمكن من خلاله استخدام حاملي السندات السيادية سلطتهم لفرض شروط على البلد المدين.



8- تشارلز جود هارت، كلية لندن للاقتصاد

تخرج في: جامعة كامبريدج.

فكرته: قانون "جود هارت".

ويقول "جود هارت" – الذي يعد أحد أعضاء لجنة السياسة النقدية ببنك إنجلترا عام 1997 - إنه بمجرد أن تحول الحكومات أو البنوك المركزية مؤشر مثل "البورصة" إلى هدف ضمني في سياستها، فإنه يتوقف عن كونه مؤشرا موثوقا، وذلك لأن اللاعبين في الأسواق المالية يغيرون استراتيجيتهم الاستثمارية لإجهاض هذه السياسة.



9- ألبرتو أليسينا، جامعة هارفارد

تخرج في: جامعة بيكوني في ميلانو.

فكرته: بعيداً عن الإضرار بالنمو، فإن التدابير التقشفية يمكن أن تساعد الاقتصادات بالفعل على التعافي.

وفي عام 2009، نشر السيد "أليسينا" مع "سيلفيا أرديجنا" ورقة بحثية بعنوان "تغيرات كبرى في السياسة المالية: الضرائب مقابل الإنفاق.
 


تعليقات 5

ELASBANI

منذ 3 سنه

كثير من افكار هؤلاء لا تتماشى مع الزمن او فلسفة زائدة لأن الكثير منهم عاش (بافكاره) في قوقعة خاصة .

بعض المدراء او الشخصيات مثلا يتم التعاقد معهم باسمائهم وهؤلاء العاجيين يريدون ان يتم التعاقد معه بناءا على شهاداته ...هذا هراء لاحدود له.. الاسم تتم صناعته بالعمل وليس بشهادة الدكتوراة (( بعضها يتم شراءه )). الشهادات هي اول حجر او خطوة في البناء ولاغير وبعض ملاكها حتى لو وصل الى السقف لايزال في الارضية. 

lover2020arb

منذ 3 سنه

أفكار رقم 2 و 3 يحاكون الواقع و يدحضون كل الأحلام عن أسواق المال الحرة و أنها مسيرة و ليست مخيرة   ...   

اقتباس "في أوقات الأزمات، فإن التنظيمات التي تبني الأسواق لا تستحق حتى الأوراق التي تُطبع عليها، لأن السلطة السياسية هي القوى المحركة وراء ما يحدث في تلك اللحظة."

 اقتباس " الانهيارات المالية لا تحدث عشوائيا وليست حتمية، فهي تأتي من مساومات معقدة بين السياسيين والمصرفيين تخرج عن سيطرة الحكومة،"   ...   

 شعاري دوما الانتاجيه. كلنا منتجين . وجعلنا النهار معاشا والليل لباسا. هكذا علمنا الاسلام ان نكون منتجين

رد عبدالإله القاسم

منذ 3 سنه

 الايه تقول . وجعلنا الليل لباسا والنهار معاشا. صدق الله العظيم

1
139

رد althawag على عبدالإله القاسم

منذ 3 سنه

 
وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا

وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×