المؤشرات
  • داو جونز 24,100.51 496.87 2.02 %
  • نازداك 6,910.67 159.67 2.26 %
  • إس اند بي 500 2,599.95 50.59 1.91 %
  • نايمكس 51.20 1.38 2.61 %
  • الذهب 1,241.40 6.00 0.48 %

23.2 مليار ريال عماني حجم التبادل التجاري للسلطنة والصادرات تتجاوز 22% العام الماضي

الوطن العمانية - 11/08/2018

كشف الكتاب السنوي للمركز الوطني للإحصاء والمعلومات عن ارتفاع التبادل التجاري للسلطنة العام الماضي ليسجل نحو 23.2 مليار ريال عماني وارتفع حجم الميزان التجاري بنسبة 79.2% في ذات العام.

قال المركز الوطني للإحصاء والمعلومات في التقرير السنوي الذي نشره على حسابه في التويتر أمس الأول: بلغ ارتفاع التبادل التجاري للسلطنة العام الماضي 3.8 مليار ريال عماني مقارنة بالعام السابق ليسجل نحو 23.2 مليار ريال عماني، وارتفع حجم الميزان التجاري 79.2% خلال عام 2017 حيث بلغ نحو ملياري ريال عماني، مقارنة بنحو 1.2 مليار ريال عماني عام 2016.

وأشار إلى ارتفاع صادرات السلطنة خلال العام الماضي بنسبة 22.9% كما شهد حجم الواردات ارتفاعا بنحو 15.8% خلال نفس العام، وبلغت مساهمة النفط والغاز في إجمالي صادرات السلطنة 58.2% مقارنة بنحو 56.7% العام السابق، وبلغ الارتفاع في إجمالي قيمة الصادرات النفطية نحو 1.5 مليار ريال عماني العام الماضي مقارنة بالعام السابق.

وأضاف التقرير أن الارتفاع في إجمالي الصادرات غير النفطية عام 2017 بلغ ما نسبته 32.4% مقارنة بالعام السابق لتصل إلى نحو 3.2 مليار ريال عماني، وساهم الوقود المعدني ومواد التشحيم والمواد المشابهة بنحو 20.5% من إجمالي قيمة الصادرات غير النفطية وإعادة التصدير في السلطنة العام الماضي، ويأتي في المرتبة الثانية المواد الكيماوية ومنتجاتها بنسبة 19.9%، ثم الآلات ومعدات النقل بحوالي 18.6% .. مشيرا إلى أن 49.2% من إجمالي الصادرات العمانية المنشأ غير النفطية اتجهت إلى دول مجلس التعاون العام الماضي.

وقال التقرير: إن الآلات ومعدات النقل تشكل نحو ثلث قيمة الواردات السلعية للسلطنة عام 2017 بنسبة مساهمة بلغت 35.4%، وتأتي في المرتبة الثانية البضائغ المصنعة والمصنفة حسب مادة الصنع بنسبة مساهمة بلغت 19.7%.

وأكد التقرير أن ما نسبته 54.5% من إجمالي ورادات السلطنة السلعية عام 2017 تستورد من الدول العربية و23.9% من قارة آسيا، وبلغت واردات السلطنة السلعية من دولة الإمارات العربية المتحدة ما نسبته 41.8% العام الماضي .. مضيفا: أن أكثر من نصف قيمة واردات السلطنة السلعية عام 2017 تم استيرادها عبر المنافذ البحرية و29.4% منها عبر المنافذ البرية.

وأشار تقرير المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى انخفاض في قيمة العجز في الحساب الجاري للسلطنة العام الماضي بنسبة 12.8% مقارنة بالعام السابق ليصل إلى نحو 4.1 مليار ريال عماني، ويعزى العجز في الحساب الجاري خلال العام الماضي بشكل رئيسي إلى العجز في حساب التحويلات الجارية إذ بلغ نحو 3.8 مليار ريال عماني خلال ذلك العام، وحقق الحساب الرأسمالي والمالي فائضا في 2017 بلغت قيمته نحو 3.5 مليار ريال عماني، ويرجع هذا الفائض إلى الفائض المسجل في الحساب المالي بقيمة 3.4 مليار ريال عماني.

تعليقات

عذرا : لقد انتهت الفتره المسموح بها للتعليق على هذا الخبر
×